www.regaleletfaa.yoo7.com


منتدى رجال الاطفاء
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول
لانظمة الانذار والاطفاء الالى والانظمة الامنية توريد - تركيب - صيانة

شاطر | 
 

 رائد الفن التشكيلي الحديث الفنان / محمود مختار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الرسام
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 23
تاريخ التسجيل : 02/09/2009
العمر : 49
الموقع : الفن التشكيلي المصري

مُساهمةموضوع: رائد الفن التشكيلي الحديث الفنان / محمود مختار   الخميس فبراير 04, 2010 2:40 pm

محمود مختار


البيانات الشخصية

اسم الشهرة : محمود مختار
تاريخ الميلاد : 10/5/1891
محل الميلاد : الغربية
تاريخ الوفاة : 27/3/1934
التخصص : نحت
البريد الإلكترونى : --



--------------------------------------------------------------------------------


المراحل الدراسية

- التحق بمدرسة الفنون الجميلة عام 1908 .
- سافر الى باريس عام 1911وتتلمذ على يدى الاستاذ "كوتان" ثم على يد النحات الفرنسى"انطونان مرسييه" .


الوظائف و المهن التى اضطلع بها الفنان

- عمل مديراً لمتحف "جريفان" متحف الشمع ، خلفاً لأستاذه لابلانى .


الأماكن التى عاش بها الفنان

- المحلة الكبرى - المنصورة - القاهرة - باريس .


المعارض الخاصة

- أقام معرضاً خاصاً فى باريس 1930.
- معرض بقاعة ( الباب ) بمتحف الفن المصرى الحديث 2008 .


المعارض الجماعية المحلية

- صالون النحت الأول للخامات النبيلة بقصر الفنون 2005 ( المكرمون ) .


المعارض الجماعية الدولية

- شارك فى معرض الفنانين الفرنسيين عام 1920 وعرض فيه تمثال نهضة مصر .


المهام الفنية التى كلف بها و الاسهامات العامة

- دعا بعض المفكرين الى اقامة تمثال نهضة مصر فى ميادين القاهرة ونظم اكتتاب شعبى لإقامة التمثال ساهمت فيه الحكومة ، انتهى من إقامة تمثال نهضة مصر عام 1928 .
- ساهم فى تنظيم الحركة الفنية واقام " جماعة الخيال " وشارك فى انشاء مدرسة الفنون الجميلة العليا .
- اقام تمثالى سعد زغلول فى الفترة بين سنة 1930- 1932 .


الموسوعات المحلية و العالمية المدرج فيها اسم الفنان

- صدرت عن محمود مختار ثلاثة كتب وعدة كتالوجات وأعداد خاصة من المجلات والكتيبات بالإضافة الى المحاضرات والبرامج الاذاعية.


الجوائز المحلية

- جائزة معرض عام 1925 لتمثال "أم كلثوم" .


الجوائز الدولية

- الميدالية الذهبية لمعرض السراى الكبرى بالشانزليزيه عن نموذج تمثال نهضة مصر .


لأعمال الفنية الهامة فى حياة الفنان

- تمثال نهضة مصر.
- تمثالى سعد زغلول.
- من أعماله الشهيرة مجموعة (الفلاحة - الحزن - المتسول - الأمومة - نحو الحبيب- مناجاة - العدالة- الارادة - الخماسين ) .


حول رؤية الفنان

- رأى الناقد :
- لقد كان محمود مختار صاحب دعوة ورسالة .. ورائد طريق لا يقف عند آحد اثاره الفنية فبينما يمضى ابداعه فى خطه الذى كانت نهضة مصر بدايته فإنه يمد جهوده الى ميادين أخرى بتعميم النهضة الفنية وثبيت دعائمها .. باعتبار الفن مصدر من مصارد الثروة القومية وإعلاء لذوق المجتمع .
وبرغم شواغله فى الإنشاء والاعداد للحركة الفنية فإنه لم ينصرف عن دوره كمبدع فى الفن .. ولم يقنع بالنجاح الذى أحرزه .. ولم يكتف بما أحاطه من تقدير فكانت آماله دائما أكبر من خطاه وكلما حقق شيئاً ضاعف الخطى .ولم يقف مختار عند مصرية الموضوعات والاهتمام بحياة الشعب وانما كان فنانا قوميا يتسلم التراث . ويشيع فى عروقه النبض والروح المصرية التى طافت بكل الحضارات وانغمست فى روح العصر .
- ورغم قصر عمر محمود مختار الفنى فقد خلف لنا تراثاً ضخماً من تماثيل الميادين ( نهضة مصر ) 1925 وتمثال سعد زغلول 1930 ومن حياة القرية المصرية صاغ قصائد منحوتة عبر فيها عن أحزانها ومشاعرها وأفراحها .
وهنا نلمح فن مختار وهو يتخلى ببطء وتدرج من تأثير المدرسة الباريسية التى تناولها فى مقتبل حياته والتى اتسمت بالرقة والحركة والتسجيل الواقعى الى مرحلة النهوض الفنى التى تكشف عن الجمال الهندسى الداخلى .فكان تمثال الفلاحة والجرة نراه أول عمل ينبض بالروح الفرنسية التى تأثر بها فى مرحلة تكوينة .. وفى تمثاله الفلاحة تجر الماء تفجرت الملامح والروح المصرية الأصيلة والتى تمثلت فى الانحناءات المستديرة لحاسة التكوين البنائى وتبسيط الكتلة مع انسياب الخطوط بسلاسة .
وينحت مختار تمثال على شاطئ النيل للفلاحة المصرية رامزاً للشعب بأسره فى خطوط وحدة حادة وتناسق .. حققت التوازن المعمارى للتمثال ، وتتجلى حاسة مختار فى توفيقة بين اختيار الشكل الفنى الملائم لكل موضوع يتناوله بالمعالجة ، وفن مختار كفنون هذا الوادى الفرعونى الإسلامى فن فيه ألفة مع الحياة كما فى تماثيله اشراقة التفاؤل .. ووضاءة الصباح وقد تلمح فيها الشجن ولكن الشجن من حب الحياة .. وكانت تعبيرات نماذجه الريفية تشير الى اليقظة والأمل .. ولقد كان الفنان مختار أحد طلائع النهضة المصرية المعاصرة المبشرة بالتفاؤل بالبعد القريب حيث تمثلت فى أعماله قدرة الفنان الإنسان على أن يعبر عن روح جنسه وشخصية عصره .. ومعالم بيئته وأن يؤكد ذاتيته من خلال تعبيره الشامل عن شخصية المجموع .
الناقد / محمد حمزة

محمود مختار ومتحفه فى كتاب " ذاكرة الأمة "
- صدر منذ أيام كتاب ضخم القطع ملون عن المثال محمود مختار رائد فن النحت المصرى للناقد الكبير الدكتور صبحى الشارونى والصادر عن الدار المصرية اللبنانية بعنوان : " ذاكرة الأمة .. المثال محمود مختار ومتحفه " .
- قدم الناقد الشارونى الكتاب بكلمات عن المثال الكبير بجزء من مقاله د. طه حسين عميد الأدب العربى بعنوان " مختار مصر " المنشور فى مجلة آفور بالفرنسية عام 1935 قال فيه : " من العسير على شباب اليوم أن يتصور مدى دهشتنا وانبهارنا عندما بدأ الحديث عن مختار فنحن الآن نتكلم كثيرا عن الفن وندرسه وننظم له المعارض ونناقشه ونصدر الأحكام .. ولكن منذ خمسة عشر عاما كانت أمور الفن غريبة على الشباب المصرى غرابة اللغة السريانية .. لقد كان مختار ظاهره فذة وكان حدثا معجزا أثار إعجابنا بدون أن ندرك له تفسيرا وكانت هذه الفجاءة وتلك الدهشة التى صاحبت ظهوره هى التى جعلتنا نسميه جميعا النابعة وعلى شباب اليوم أن يعلموا تماما أنه إذا كان الفن الآن معترفا به تشجعه السلطات الرسمية فإننا ندين بذلك لمختار ولن ينسى له هذا الفضل أحد فهو دائما نابغتنا " .
- شمل الكتاب الضخم الصادر باللغتين العربية والإنجليزية على قسمين .. خص القسم الأول عصر مختار وأعلامه وضم أبواب بعنوان بين القرية والحارة .. مدرسة الفنون الجميلة .. فى باريس .. مختار ثورة مصر الوطنية .. جهاد من أجل الفن .. الفنان والرائد .. رمسيس الثانى .. مختار محافظا أو ثوريا .. معرض باريس تمثالا سعد زغلول .. أصدقاء فن مختار .. مسابقة مختار .. بلاغة الصمت .. كلمات النقاد عن فنه . والقسم الثانى من الكتاب خص لمتحفه وضم عرضا لتاريخ المتحف ولمقتضياته من التماثيل مع رؤية تاريخية ونقدية .
- وسألت الناقد الكبير الشارونى عما يراه من رسالة لهذا الكتاب فى هذا التوقيت .
قال دكتور صبحى الشارونى واجه : " فن النحت فى السنوات الأخيرة هجوما شديدا من اليمين ومن اليسار يتمثل على أيد المتطرفين الدينيين طالبان وأتباع أسامة بد لادن الوهابيين .. ثم عدم ارتفاع أى صوت من أصوات رجال الدين الإسلامى فى الوطن العربى للاعتراض على تخريب الآثار بدعاوى دينية . ويتمثل هجوم اليسار فى الحملة ضد تماثيل الميادين فى القاهرة بعد توقف دام طوال الخمسين عاما الماضية بعد الإطاحة بالنظام الملكى وحتى إقامة تماثيل طه حسين ونجيب محفوظ وعمر مكرم وعبد المنعم رياض .. وقد كان الهجوم عليها ضاريا من الجانب الآخر بدعوى وجود عيوب فنية بها دون الالتفات إلى أننا بعد فترة التوقف عن إقامة الفن الصرحى لابد أن تشوب التجارب الأولى بعض نقاط الضعف .. لكن الأصوات المعارضة من المتنورين فاقت فى ضراوتها أصوات المتزمتين الدينيين " .
- ويضيف الناقد الشارونى : لهذا أخرجت رائد فن النحت المصرى المعاصر محمود مختار من الأدراج وأعدت النظر إليه وإلى تماثيله بنظره حديثة معاصرة وكتبت شرحا مختصرا لكل تمثال من تماثيله يتضمن الأحداث التى أحاطت به ومناطق القوة والجمال بالأضافة إلى دور هذه التماثيل فى إحياء الذاكرة للتعريف بفترة النهضة ومواجهة التخلف ومقاومة الاستعمار الإنجليزى والحصول على الدستور وبدايات التحرر لقد كانت العشرينيات من القرن العشرين هى سنوات النهضة نزع مظاهر التخلف والتبعية سواء للاستعمار الإنجليزى أو التركى .. لقد كان مختار المثال أحد قادة حزب الثورة الوطنية حزب الوفد الذى صنع أمجاد العشرينيات من القرن الماضى . ويكفى أن نتذكر الحملة الناجحة للتبرع لإقامة تمثال نهضة مصر من ملاليم وقروش الفلاحين .. وأن هذه التبرعات كانت تجمع من المصلين بعد صلاة الظهر أيام الجمعة من أمام المساجد .. فهذه عينة من أمجاد المصريين عندما يتحررون من التأثيرات الخارجية الإنجليزية والتركية والصحراوية إنها مصر عندما تصنع أمجادها بنفسها .

بقلم : فاطمة على
القاهرة - 2007



المؤثرات التى انعكست على الفنان فكرياً و فنياً

- نشأته فى قرية " نشا" القريبة من المنصورة حيث يجلس على شاطئ الترعة جعلته يصنع تماثيلة من طمى النيل - طينة الارض التقى بملامح عصره الوطنية والمشاعر الرومانسية وروح البطولة فأبدع تماثيل أبطال العرب " خالد الوليد وعمر بن العاص " .
- أول من أعاد الحياة لإزميل النحات المصرى بعد ان خمد مئات السنين فكان أول مصرى أقام تماثيله فى الميادين العامة، أول فنان أقامت له الدولة متحفاً - وجوده فى جو من الصراع بين القصر الخديوى والاستعمار الإنجليزى والاقطاعيين جعلة يتأثر بذلك فى فنه - هو الفنان الذى انبعث من صميم الريف ليعيد لمصر مجد فن النحت، تلقى فى تماثيله، (الحزن والقيلولة) التعبير باستخدام عناصر الجمال الرياضى فى اللغه التشكيلية.


ملاحظات

- تنازلت أسرته بعد وفاته عن أعماله الفنية للدولة بشرط إقامة متحف لها ، اقامت الدولة متحفاً خاصاً لأعماله بحديقة الحرية بالجزيرة افتتح سنة 1962.
- اسم مختار يمثل رمزاً وعلامة فى حركة الفن التشكيلى المصرى ، يعتبر رائداً عبقرياً لفن النحت وهو المعبر بفنه عن ثورة 1919 التى لا تزال رموزها مجسدة حتى الآن فى تمثال نهضة مصر ، استطاع ان يلقى ظلاً كثيفا على الأجيال التالية من النحاتين المصريين .
- اشترك فى الحركة الوطنية ليس فقط بفنه وإنما صرخ مع المظاهرات المطالبة بالدستور والاستقلال عام 1910
مزج بين الجماليات المجردة متدرعا ببسطات الملابس ( تمثال الخماسين ) .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رائد الفن التشكيلي الحديث الفنان / محمود مختار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.regaleletfaa.yoo7.com :: قسم الفن التشكيلى المصرى-
انتقل الى: